السعد لوليد

 

الرجال مواقف .. كفوا عن الرجل " محمد أمين " .

دافع المحامي البارز و الحر محمد ولد أمين عن المرتد المسيئ لنفسه إبتغاء توبته و سعيا في قبولها أمام القضاء طالبا إنفاذ شرع الله في عبادالله أجمعين سواء .
من موقع التقاضي و الترافع و البينة و الإدعاء و المحاججة التي كفلتها شريعة الرحمن و جاء بها نبي الإسلام و عمل بمقتضاها الراشدون و سلفه الصالح و صحابته الكرام و التابعين لهم بإيمان و إحسان .


عمل و سلوك و منهج كفله الشرع و دأب عليه الأنبياء و
المرسلين و الصديقين و الراشدين و قضاة الأمة الزاهدين الصالحين .
وهو حق كفله العدل التواب لكل أبواب أساء و أخطاء و اناب
قسط يتساوى فيه الخلفاء و السادة و الامراء .
لافرق فيه بين حاكم و محكوم بين غني و فقير بين سيد و وضيع بين أنثى و ذكر بين عابر و مقيم .
إنها عدالة الرحمن الذي خلق الإنسان و علمه البيان و رفع السماء و وضع الميزان والأرض وضعها للأنام .
مالي أراكم قوما تجهلون و لحكم الله في خلقه تجحدون و في شريعة المصطفى صلى الله عليه و سلم و سنته تتخيرون .
العدل هو الشريعة العظمى التي جادت بها السماء على الأرض ، و العدل أساس الملك و هو إرادة الله في خلقه على الارض التي عمرها الانسان و حمل أمانتها فكان بذلك ظلوما جهولا .
فلا صديقي محمد أمين هو من أساء لخير البرية ! و لاهو من إستن قانون العقوبات الجنائي و مواده المتعلقة بتكييف حد الردة ! و لاهو السلطان محل الإدعاء نيابة عن عامة المسلمين و خاصتهم ! و لاهو هو مصدر الحكم القضائي المناط بقضاة مبرزين محلفين و مكلفين و مسؤولين عن قضاءهم أما الله و أما الناس .
خلوا عن الرجل .. إنه يقول الله ربي و الإسلام ديني و محمد صل الله عليه و سلم نبي و القرءان كتابي و العدل غايتي و سبيلي . 
و عليكم بمقولة عمر رضي الله عنه و أرضاه : " القوي فيكم ضعيف حتى آخذ منه الحق و الضعيف فيكم قوي حتى آخذ له الحق" 
محمد أمين : لا يسلم إبن الحرة خليله **** حتى يموت أويلقى سبيله .
واعلم أن الأمة لو إجتمعت على أن يضروك لن يضروك إلا بشيئ قد.كتبه الله عليك .
صل على النبي محمد عليه أفضل الصلاة و أزكى السلام ، و دعهم و ما يعمهون. 
اللهم صل و سلم على خير الأنام و على آله و صحبه و سلم .

السعد ولد لوليد

مقال سابق للكاتب :