ذكرت وسائل إعلامية محلية أن سيدة كانت تتدرب على السياقة لم تستطع كبح سيارتها حيث

انزلقت في الشاطئ الصخري قرب منزل مدير شركة سنيم بمدينة نواذيبو حيث يبدو أنها توفيت غرقا هناك قبل قليل. و حسب المعلومات فإن السيارة تعود لرجل نزل عن السيارة رفقة سيدة أخرى لممارسة الرياضة حيث بقيت السيدة المتوفية لتجرب السياقة حيث لم تستطع السيطرة على السيارة حيث ازلقت في الشاطئ الصخري و غرقت بالمحيط الأطلسي و لا توجد حواجز قرب الشاطئ و لا توجد إشارات ضوئية